Home / م / تفسير الاحلام الموت في المنام

تفسير الاحلام الموت في المنام

تفسير الاحلام الموت في المنام

تفسير الاحلام الموت في المنام احسائی
وأما الموت فمن رأى أنه قد مات والناس يبكون عليه أو غسلوه وكفنوه أو حملوه على النعش أو دفنوه في القبر فجملة ذلك يدل على فساد دينه ويرجى لهذا الميت صلاح دينه ما لم يدفن فإن دفن لقي الله على غير التوبة إلا أن يرى أنه عاش وخرج من القبر بعد الدفن فإنه يتوب ومن رأى أنه قيل له إنك لم تمت أبدا فإنه يموت شهيدا ومن رأى أنه قد مات وما عليه هيئة الأموات ولم يبك عليه أحد ولم يغسل ولم يكفن يسافر ومن رأى أن الأرض طويت فإنه يموت سريعا ومن رأى أنها نشرت فإنها تطول حياته ومن رأى أنه خرج من أرض جدبة إلى أرض خصبة فإنه ينتقل من بدعة إلى سنة وإن رأى أنه خرج من أرض خصبة إلى أرض جدبة فإنه ينتقل من سنة إلى بدعة ومن رأى أنه نفض يديه من التراب فإنه يفتقر وإن كان مريضا مات ومن رأى أنه ميت في المقابر من مدة مديدة فإنه يسافر بعيدا ويصحب الجهال وأهل الفسق ومن رأى أنه مات ثم عاش فإنه يسافر سفرا بعيدا ثم يرجع ومن رأى أنه مات وحمل على أعناق الرجال فإنه يصيب سلطانا وينفذ أمره ولكن يفسد دينه ويرجى له الصلاح فيما بعد ما لم يدفن ومن رأى أنه مات ولم ير قبرا ولا كفنا ولا جنازة ولا بكاء فإن ذلك راحة لصاحب الرؤيا من هم هو فيه ومن رأى أنه ملفوف كما يلف الميت فهو موته ومن رأى أن حيا قد مات ثم عاش فإنه يرتد نعوذ بالله من ذلك ومن رأى أن الإمام مات فإنه يحدث في دين الرائي فساد وقال بعضهم من رأى أن الإمام مات فإن ذلك البلد يؤول أمره إلى الفساد ويدور بما يخرب ومن رأى أن أحد أبويه مات فإنه تذهب دنياه ويفسد حاله وإن كان من طلاب الآخرة تعطل عمله ومن رأى أن أخاه مات فإن كان مريضا فهو موته أو موت أحد من نواحيه وإن لم يكن له أخ ورأى ذلك فإما أن يموت هو أو يذهب ماله وقيل يصاب يإحدى عينيه وإحدى يديه ومن رأى أن زوجته ماتت فإنها تكسد صناعته وقيل يستغني ويستفيد مالا من حل ومن رأى أن ابنه مات فإنه يخلص من عدوه ومن رأى أن ابنته ماتت فإنه أياس من فرح وقال ابن سيرين موت الولد أمان من عدو وحصول ميراث وموت البنت رجوع عن أمل فيه سرور وموت الولد وموت الوالد تحير أمور بسبب معيشته وموت الوالدة عدم وصول إلى مقاصد وحصول هم وحزن ومن رأى أحدا من قرابته قد مات فإنه نقصان في مقدرته وموت الزوجة جنة وموت المرأة الحبلى في غاية الجودة والصلاح لها ومن رأى أنه مات فجأة فإنه يصيب هما من حيث لا يأمل ذلك ومن رأى أن حاملا قد ماتت فإنها تلد ولدا ذكرا وتسر به وربما دل الموت على الطلاق ومن رأى أن إنسانا معروفا قد مات وهو ينوح عليه فإنه حصول مصيبة لكليهما ومن رأى أنه مات عند قوم فإنه يحشر على فعلهم وقيل يموت على بدعة أو يسافر سفرا لا يرجع منه ومن رأى أنه حمل ميتا فإنه يصيب مالا حراما ومن رأى أنه جر الميت على الأرض فإنه يكتسب إثما ومن رأى أنه نقل ميتا إلى المقابر فإنه يعمل بالحق وإن نقله إلى السوق نال حاجته ونفقت تجارته ومن رأى أن عالما قد مات فإنه يدل على بطلان العلم والشريعة بذلك المكان ومن رأى أن أحدا من أهل البدع قد مات فإنه يزداد طغيانا ومن رأى أن ذا صنعة قد مات فإنه يدل على كساد صنعته ومن رأى أن عبده أو أمته أو خادمه قد مات فإنه نقص في أبهته ما لم يكن عنده غيره فإن كان عنده غيره فهو توقف بعض الأمور ومن رأى أن صديقه مات فإما أن الرائي يموت أو يفقد صديقه ومن رأى أن بهيمته ماتت لا خير فيه وإن كان عنده غيرها يكون أخف ومن رأى أن شيئا من الحيوان قد مات وهو ملقى فإن كان ذا ناب أو مخلب فإنه يدل على الظفر بالأعداء خصوصا إذا كان نوعه مؤذيا ويكون الظفر أبلغ وربما دل على الأمن والسلامة وقال بعضهم من رأى أن شيخا مجهولا قد مات فإنه يدل على أن جده لا ينتج منه شيء مما قصده وجد فيه ومن رأى أن امرأة مجهولة قد ماتت فإن دنياه تتعطل
الموت
هو في المنام دال على رد الودائع أو خلاص المريض من مرضه، أو السجين من سجنه. وربما دل ذلك على الاجتماع بالغائب، والموت في المنام نقص في الدين وفساد فيه وعلو في الدنيا إذا كان معه بكاء وصراخ ما لم يدفن في التراب، فإذا دفن لم يرج منه صلاح.
ومن رأى: أنه مات ولم يكن هناك هيئه أموات دل ذلك على هدم بيت من داره، وقيل بل ذلك عمى في بصيرته وطول في عمره، وقيل الموت سفر أو فقر، وقيل الموت على الإطلاق زواج، لأن الميت يحتاج إلى الطيب والغسل كالمتزوج.
ومن رأى: أنه مات وحمل ولم يدفن فإنه يقهر أعداءه.
ومن رأى: أنه عاش بعد موته فإنه يستغني بعد فقره، أو يتوب من ذنبه، ومن أخبره ميت أنه لم يمت فإنه في مقام الشهداء.
ومن رأى: الميت مريضاً فإنه مسئول عن أمر دينه، وإذا خرج أهل القبور وأكلوا طعام الناس كله، فإن سعر الطعام يغلو، وما أخبر به الميت عن نفسه أو غيره في المنام فهو حق وصدق.
ومن رأى: ميتاً في هيئة حسنة وهو ضاحك فإنه كذلك.
ومن رأى: أنه يصلي على ميت فإنه يعظ رجلاً لا قلب له.
ومن رأى: أنه يمشي في أثر ميت فإنه يقتدي بسيرته.
ومن رأى: أن الإمام مات خربت البلد وبالعكس، والموت ندامة من ذنب عظيم.
ومن رأى: أنه مات وهو عريان فإنه يفتقر، وإن كان على بساط فتبسط له الدنيا.
ومن رأى: أن ابناً له مات فإنه ينجو من عدو له.
ومن رأى: أنه قد مات ودفن، فإن عبداً دل على عتقه، وإن كان غير متزوج دل على تزوجه.
وإذا رأى المريض أنه تزوج فإنه يموت، والموت دليل خير لمن كان خائفاً أو حزيناً وموت الأخوة يدل على موت الأعداء.
ومن رأى: أنه بين قوم أموات فإنه بين قوم منافقين.
ومن رأى: أنه يصاحب ميتاً فإنه يسافر سفراً بعيداً.
ومن رأى: أنه على المغتسل يرتفع أمره، وينجو من ذنوب وهموم وديون.
ومن رأى: ميتاً أنه حي فإنه يحيا له أمر ميت.
وإن رأى الميت مشغولاً أو متعباً، فإن ذلك شغله بما هو فيه، وإن كان مريضاً فإنه مسئول عن دينه.
وإن رأى أن وجهه مسود فإنه مات على الكفر.
ومن رأى: أنه أحيا ميتاً فإنه يسلم على يديه يهودي أو نصراني أو صاحب بدعة.
ومن رأى: أنه يحيي الموتى فإنه يهدي قوماً ضالين.
ومن رأى: حياً أعطى الميت شيئاً مما يؤكل، أو يشرب فهو ضرر يصيبه في ماله.
وإن رأى الميت أعطاه طعاماً فإنه يصيب رزقاً شريفاً.
فإن رأى أن الميت أخذ بيده فإنه يقع بيده مال من جهة ميئوس منها، والكلام مع الأموات طول عمر، والأخذ من الميت رزق.
ومن رأى: أنه يكلم ميتاً فإنه يكون بينه وبين الناس جحود.
ومن رأى: أنه يقبل ميتاً معروفاً فإنه ينتفع من الميت بعلم قد خلفه أو مال، وقيل من رأى أنه يقبل ميتاً وكان صاحب الرؤيا مريضاً فإنه يدل على موته.
ومن رأى: أنه تزوج إمرأة ميتة ورأى إنها حية، فإن الحي يموت.
ومن رأى: أن الميت أعطاه قميصه البالي، أو الوسخ فيفتقر.
ومن رأى: أن الميت يضرب حياً، فإن الحي قد أحدث في دينه فساداً.
ومن رأى: ميتاً يضربه فإنه ينال خيراً من سفر.
ومن رأى: ميتاً نائماً، فإن نومه راحته في الآخرة.
وإن رأى حياً نام مع ميت، فإن عمره يطول.
ومن رأى: حياً بين الموتى فإنه يسافر سفراً بعيداً، ويفسد دينه.
ومن رأى: أنه مع الموتى وهو حي فإنه يخالط قوماً في دينهم فساد.
ومن رأى: الميت من الكفار وعليه ثياب قديمة فهو سوء حاله في الآخرة.
ومن رأى: ميتاً فأخبره بأنه لا يموت أبداً فإنه في مقام الشهداء وهو يهنأ في الآخرة.
ومن رأى: أن أمه تموت فتذهب دنياه ويفسد حاله.
ومن رأى: أن أخاه قد مات، وكان مريضاً فهو موته.
ومن رأى: أن زوجته تموت فتكسد صناعته التي فيها معيشته.
ومن رأى: أنه يصلي على ميت فإنه يشفع لرجل فاسد الدين.
ومن رأى: أن ميتاً يغرق في بحر فإنه غريق في الخطايا.
ومن رأى: أن الموتى خرجوا من قبورهم فإنه يطلق من في السجن. وربما دل الموت فجأة على سرعة الغنى للفقير، وموت الأنبياء عليهم السلام في المنام ضعف في الدين وحياتهم عكس ذلك. وربما دل موت العالم على ظهور بدعة في الدين، وموت الوالدين ضيق المعيشة، وموت الزوجة دنيا ذاهبة، وموت الولد انقطاع ذكر، وصلاة الميت على الميت أعمال باطلة، ورؤية أموات المشركين في المنام أعداء.
میلر
موت:
إذا حلمت برؤية أي من معارفك ميتاً فهذا يحذرك من بلاء قادم أو حزن. وتعقب مثل هذه الأحلام دائماً خيبات أمل.
إذا سمعت أن صديقاً أو قريباً لك قد مات فسوف تصلك أخبار سيئة منه. وتضلل بل تربك الأحلام المتعلقة بالموت أو الاحتضار مفسر الأحلام المبتدئ عندما يحاول تأويلها.
إن الإنسان الذي يفكر على نحو مكثف يملا الهالة التي تحيط به بالفكر أو بالصور الذاتية التي تتفاعل بحيوية مع العواطف التي أوجدتها. وبالتفكير أو العمل في مجالات أخرى قد يبدل الإنسان هذه الصور بصور أخرى ذات شكل وطبيعة مختلفين. وقد يرى هذه الصور تحتضر أو تموت، وبموتها أو دفنها قد يخطئ فيحسبها صور أصدقاء أو أعداء. في هذه الحالة قد يرى عندما يكون نائماً نفسه أو قريباً له يموت بينما يكون هذا في الواقع تحذيراً له أن فكرة أو عملاً شريرين سوف يحلان محل فكرة أو عمل خيرين.
للتوضيح: إذا كان يرى صديقاً أثيراً أو أحد أقربائه في سكرة الموت فإن في هذا تحذيراً ضد فكرة أو عمل لا أخلاقيين، أما إذا كان يرى عدواً أو شيئاً بغيضاً لحظة الاحتضار فقد يتغلب على أساليبه الشريرة وبذلك يعطي نفسه أو أصدقاءه سبباً للفرح.
غالباً ما تنبئ الأحلام التي هي على هذه الشاكلة بانتهاء أو ابتداء قلق شديد أو محنة.
ويتكرر حدوث هذه الأحلام أيضاً عندما تستحوذ على الإنسان حالات وهمية عن الخير والشر. والإنسان لا يكون في هذه الحالة هو نفسه. بل ما تصنعه به المؤثرات المهيمنة. قد يحذر من اقتراب أوضاع معينة أو تحرره من هذه الأوضاع.
تكون في أحلامنا أكثر اقتراباً من أنفسنا مما نحن عليه في حالة اليقظة. والأحداث البغية أو المبهجة في أحلامنا، مرئية كانت أو مسموعة، هي كلها من صنعنا نحن، إذ أنها تعكس حالة أرواحنا وأجسادنا في أرض الواقع، ولا نستطيع أن نتفاداها إلا إذا أبعدناها عن وجودنا وذلك عن طريق استخدام الأفكار الطيبة والأعمال المجيدة، أي عن طريق طاقة الروح الكامنة في داخلنا.
خليل بن شاهين الظاهري
رؤيا الموت
من رأى أنه قد مات والناس يبكون عليه ويندبونه وغسلوه ولفوه في الكفن وحملوه على النعش ودفنوه في القبر فجملة ذلك يدل على فساد دينه، وإن لم يدفن فإنه يدل على صلاح أموره
ومن رأى: أنه قد مات ووضع على النعش وحملوا جنازته والناس يسعون ويمشون في جنازته فإنه يدل على شرفه وعلو شأنه ولكن يكون في دينه خلل وفساد لأن الموت هو الانقطاع عن الخيرات وغيرها ويمكن الصلاح في دينه بعد ذلك خاصة إذا علم أنه لم يدفن في القبر
ومن رأى: أنه مات وعاش بعد موته فإنه يذنب ويتوب وقيل يطول عمره
ومن رأى: أنه قد قال له قائل إنك لم تمت أبداً فإنه يموت شهيداً
ومن رأى: أنه قد مات وعليه هيئة الأموات ولم يبك عليه أحد ولم يغسل ولم يكفن خرب بعض بيته
ومن رأى: أنه مات ودفن ولم يبك عليه أحد ولم يتبع جنازته أحد ولم يغسل فإنه يدل على عدم عمارته بعض ما خرب من بيته إلا إن كان أحد غيره فإنه يمكن أن يعمره
ومن رأى: أنه ميت في المقابر وحسب أنه قد مات من مدة مديدة فإنه يسافر سفراً بعيداً ويصحب الجهال وأهل الفسق والفساد
ومن رأى: أنه قد مات وأقبل من يغسله فإنه يتوب من الذنوب
ومن رأى: أن حياً قد مات وهو موضوع على سرير أو نعش أو ما أشبه ذلك فإنه يتصل إلى خدمة السلطان أو من يقوم مقامه ويرى منه خيراً ومنفعة
ومن رأى: أن ملك بلده قد مات فإنه يدل على خراب ذلك البلد
ومن رأى: أنه في غمرات الموت ونزعات الساق فإنه ظالم لنفسه لقوله تعالى ” ولو ترى إذ الظالمون في غمرات الموت ” وقيل إن كان عليه دين وفاه الله عنه، وإن أمل سفراً فإنه يسافر وقيل يذهب ماله أو تنهدم داره ويتغير مسكنه
ومن رأى: أنه مات ورأى الموت عياناً وعليه هيئة الأموات فإنه فساد في دينه ويرجى له الصلاح ما لم يدفن فإن دفن لقي الله على غير توبة إلا أن يرى أنه عاش وخرج من القبر بعد ذلك فإنه يتوب ويحسن حاله لقوله تعالى ” أو من كان ميتاً فأحييناه “
ومن رأى: أنه مات ولم ير نفسه كهيئة الأموات فإن داره تنهدم ويخرج منها
ومن رأى: أنه مات ثم عاش فإنه يسافر سفراً بعيداً ثم يرجع لقوله تعالى ” ألم تر إلى الذين خرجوا من ديارهم وهم ألوف حذر الموت “
ومن رأى: أنه قد مات وحمل على أعناق الرجال فإنه يصيب سلطاناً وينفذ أمره ويكون ارتداعه في سلطان بقدر من قد تبع جنازته ولكن يفسد دينه ويرجى له الصلاح فيما بعد ما لم يدفن
ومن رأى: أنه قد مات ولم ير قبراً ولا كفنا ولا جنازة ولا بكاء فإن ذلك راحة لصاحب الرؤيا من هم هو فيه
ومن رأى: أنه ملفوف كما يلف الميت فهو موته
ومن رأى: أن حياً قد مات ثم عاش فإنه يرتد نعوذ بالله من ذلك وقيل من رأى أن الإمام مات فإنه يحدث في دين الرائي فساد
ومن رأى: أنه ينزع فهو على شرف العزل
ومن رأى: أن أحد أبويه مات فإنه تذهب دنياه ويفسد حاله، وإن كان من طلاب الآخرة تعطل عن عمله
ومن رأى: أن أخاه مات، فإن كان مريضاً فهو موته أو موت أحد من نواحيه، وإن لم يكن له أخ ورأى ذلك فهو على وجهين: إما أن يموت أو يذهب ماله وقيل يصاب بإحدى عينيه أو بإحدى يديه
ومن رأى: أن زوجته ماتت فإنه تكسد صناعته التي منها سببه وقيل رؤيا الموت ندامة من أمر عظيم، فمن رأى أنه مات ثم عاش فإنه يذنب ثم يتوب لقوله تعالى ” ربنا أمتنا اثنتين وأحييتنا فاعترفنا بذنوبنا ” وقيل من رأى أنه مات من غير مرض ولا هيئة من يموت فإن عمره يطول
ومن رأى: أن أحداً ممن يقبل قوله في اليقظة يخبره بأنه لا يموت أبداً فإنه يقتل في سبيل الله ويكون حياً بعد ذلك لقوله تعالى ” ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتاً بل أحياء ” الآية
ومن رأى: أنه مات واستوفى شروط الموت فسدت دنياه
ومن رأى: أن الإمام مات فإن ذلك البلد يؤول أمرها إلى الفساد، وربما تخرب
ومن رأى: أن الموت نزل عاماً في مكان معروف فإنه يقع هناك حريق
ومن رأى: أن زوجته قد ماتت فإنه يستغني ويستفيد مالاً من حل
ومن رأى: أنه مات وهو عريان فإنه يفتقر فقرا شديداً
ومن رأى: أنه قد مات ووضع على مكان مرتفع أو شيء مبسوط فإنه ينال رفعة وراحة، وربما نال من أهله خيراً
ومن رأى: كأنه ميت وحده بمكان منقطع فلا خير فيه، وإن كان له غائب فإنه يأتيه خبره بفساد دينه
ومن رأى: أن إبنه مات فإنه يخلص من عدوه
ومن رأى: كأن إبنته ماتت فإنه ييأس من فرح
ومن رأى: أنه مات فجأة فإنه يصيب هماً وغماً من حيث لا يؤمل ذلك
ومن رأى: أن حاملاً قد ماتت فإنها تلد ولداً ذكراً وتسر به ويحصل من قبله منفعة، وربما دل الموت على الطلاق
ومن رأى: أنه مات وزوجته في العدة فإنه يطلقها وقيل من رأى أنه قد مات وكان عزباً فإنه يتزوج
ومن رأى: أنه مات أو شريكه فإنه فرقة تقع بينهما
ومن رأى: أن إنساناً معروفاً قد مات وهو ينوح عليه ويعلن في ذلك فإنه حصول مصيبة لكليهما
ومن رأى: أن أحداً مات والناس يذكرونه بخير فإنه يكون محموداً في ولايته أو فيما يفعله من الأشغال
ومن رأى: أنه مات عند قوم فإنه يحشر على فعلهم فلينظر في ذلك وقيل إنه يموت على بدعة أو يسافر سفراً لا يرجع منه وقيل من رأى أنه حمل ميتاً فإنه يصيب مالاً حراماً
ومن رأى: أنه جر الميت على الأرض فإنه يرتكب إثماً
ومن رأى: أن ميتاً تعلق بفاسق فإنه يقتل حيواناً مؤذياً
ومن رأى: أنه نقل ميتاً إلى المقابر فإنه يعمل بالحق
ومن رأى: أنه نقل ميتاً إلى السوق نال حاجته ونفقت تجارته
ومن رأى: أنه حمل ميتاً إلى المصلى فإنه يتسبب في خير لرجل فاسد الدين
ومن رأى: كأنه مات وهو موضوع على التراب أو ما يشبه ذلك مما يكون في أصول التعبير يعبر بالمال فإنه حصول مال على كل حال
وقال ابن سيرين: الموت فقر وعسر، فمن رأى أنه مات وهو كظيم فإنه عسر في الدنيا وهلاك في الآخرة، وإن كان مستبشراً فهو حصول خير
ومن رأى: أن عالماً قد مات فإنه يدل على بطلان العلم والشريعة بذلك المكان
ومن رأى: أن أحداً من أهل البدع والضلال قد مات فإنه يزداد طغياناً ولكنه يفتقر بسبب ارتكابه ذلك
ومن رأى: أن خفيراً قد مات فإنه يؤول على وجهين: حصول خوف وموت حاكم
ومن رأى: أن ذا صنعة قد مات فإنه يدل على كساد صنعته
ومن رأى: أن عبده أو أمته أو خادمه قد مات فإنه نقص في أبهته ما لم يكن عنده غيره فهو توقف بعض الأمور
ومن رأى: أن صديقه قد مات فيؤول على وجهين: إما أن الرائي يموت أو يفقد صديقه
ومن رأى: أن شيئاً من الحيوان قد مات وهو ملقى، فإن كان ذا ناب أو مخلب فإنه يدل على الظفر بالأعداء، خصوصاً إذا كان نوعه مؤذياً يكون الظفر أبلغ، وربما دل على الأمن والسلامة
ومن رأى: أن بهيمة قد ماتت فلا خير فيه، وإن كان عنده غيرها يكون أخف
ومن رأى: أن شيخاً مجهولاً قد مات فإنه يدل على أن جده لا ينتج منه شيء مما قصده وجد فيه
ومن رأى: أن إمرأة مجهولة قد ماتت فإن دنياه تتعطل
ومن رأى: أن شيئاً من الحيوان قد مات وعرف صنفه فإنه يعبر بما يوافق أصول التعبير فيه مثاله إن كان السبع أو الفيل فيؤولان بالسلطان، وقيل الفيل يؤول برجم ضخم والهرة والفأر باللص الحرامي ويقاس على ذلك، وربما كان الإناث من الجميع نسوة والذكور رجالاً ويحتاج في ذلك إلى نظر وتأمل ولو أوضحنا معنى كل واحد بمفرده لطال الشرح
وقال ابن سيرين: موت الولد أمان من عدو وحصول ميراث وموت البنت رجوع عن أمر فيه سرور وموت الوالد تحير بسبب معيشة وموت الوالدة عدم وصول إلى مقاصد وحصول هم وحزن
ومن رأى: أن أحداً من أقاربه مات فإنه نقصان في مقدرته وموت الزوجة جيد وموت المرأة الحبلى في غاية الجودة والصلاح لها

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*