Home / ق / تفسير الاحلام القلم في المنام

تفسير الاحلام القلم في المنام

تفسير الاحلام القلم في المنام

تفسير الاحلام القلم في المنام احسائی
ومن رأى قلم القدرة وهو يكتب في اللوح المحفوظ وعرف الكتابة فإن الرؤية تكون كما هو مكتوب ومن رأى أن بيده قلما دل على أنه يرزق ولدا عالما فاضلا وقيل إنه وصيفه وقيل علم ومن رأى بيده عدة أقلام فهو خير على كل حال ومن رأى أنه يبري قلما وأتم برايته يكون مسددا في أموره وإن عسرت عليه براءته يكون بضد ذلك ومن رأى أنه يمد قلما في دواة مجهولة فإنه يرتكب فاحشة
القلم
محمد بن سیرین
القلم: يدل على ما يذكر الإنسان به، وتنفذ الأحكام بسببه، كالسلطان والعالم والحاكم واللسان والسيف والولد الذكر وربما دل على الذكر، والمداد نطفته وما يكتب فيه منكوحه وربما دل على السكة، والأصابع أزواجه، ومداده بذره وإنّما يوصل إلى حقائق تأويله بحقائق الكتبة وزيادة الرؤيا والضمائر، وما في اليقظة منِ الآمال وقيل أنّ القلم يدل على العلم فمن رأى أنّه أصاب قلماً، فإنّه يصيب علماً يناسب ما رأى في منامه أنّه كان يكتبه به وقيل أنّه دخول في كفالة وضمان لقوله تعالى: ” وَمَا كُنْت لَدَيْهِمْ إذْ يلْقُونَ أَقْلاَمَهُمْ أيّهم يَكْفَل مَرْيَم ” وحكي أنّ رجلاً قال لابن سيرين: رأيت كأني جالس وإلى جنبي قلم، فأخذته فجعلت أكتب به وأرى عن يميني قلماً آخر، فأخذته وكتبت بهما جميعاً فقال: هل لك غائب؟ قال نعم قال: فكأنك به قد قدم عليك فإن رأى كاتب كأنّ بيده قلماً أو دواة، فإنّه يأمن الفقر لحرفته فإن رأى كأنّه استفاد دواة الكتابة بأسرها، فإنّه يصيب في الكتابة رياسة جامعة يفوق فيها أقرانه من الكتاب وهكذا كل من رأى أنّه استفاد أداة واحدة من أدوات حرفته أمن بها الفقر فإن رأى أنّه أصاب حرفة جامعة، فإنّه ينال فيها رياسة جامعة والسكة الذي يقطع به القلم، يدل على ابن كيس محسود وقيل إن من رأى في يده سكيناً من حديد، فإنّه يعاود امرأة قد فارقته من قبل لقوله تعالى: ” قُلْ كُونُوا حِجَارةً أوْ حَديداً أوْ خلْقَاً ممّا يَكْبر في صُدُورِكُمْ فَسَيَقولونَ مَنْ يُعِيدُنَا قُلْ الذي فَطَرَكُمْ أوَّلَ مًرّة ” والقلم الأمر والنهي والولاية على كل حرفة، والقلم قيم كل شيء وقيل القلم ولد كاتب ورأىِ رجل كأنّه نال قلماً فقص رؤياه على معبر فقيل له: يولد لك غلام يتعلم علما حسناً وأما الدواة: فخادمة ومنفعة من قبل امرأة، وشأن من قبل ولد فمن رأى أنه يكتب من دواة، اشترى خادمة ووطئها، ولا يكون لها عنده بطء ولا مقام، وقيل من رأى أنّه أصاب دواة فإنّه يخاصم امرأته أو غيرها فإن كان ثم شاهد خير تزوج ذا قرابة له وحكي أنّ رجلاً رأى كأنّه يليق دواة، فقص رؤياه على معبر فقالت: هذا رجل يأتي الذكران وقال أكثر المعبرين أنّ الدواة زوجة ومنكوح، وكذلك المحبرة، إلا أنّها بكراً وغلام والقلم ذكر، وإن كانت امرأته كان مدادها مالها أو نفعها، أو همها وبلاءها، سيما إن سود وجهه أو ثوبه وقد تدل الدواة على القرحة، والقلم على الحديد، والمداد على المدة، لمن رأى أنّ بجسمه دواة، وهو يستمد منها بالقلم ومن رأى أنّه يكتب في صحيفة، فإنّه يرث ميراثاً قال الله تعالى: ” إنَّ هَذَا لَفي الصُّحُفِ الأولى صُحُف إبْراهيمَ وَمَوسَى ” فإن رأى أنّه يكتب في قرطاس فإنّه جحود ما بينه وبين الناس وإن رأى أنّ الإمام أعطاه قرطاساً، فإنّه يقضي له حاجة يرفعها عليه ويدل القرطاس على أمر ملتبس عليه، لقوله تعالى: ” تَجْعَلونَهُ قَرَاطِيسَ تُبْدُونَهَا “
شیخ عبدالغنی نابلسی
القلم
هو في المنام العلم والأمر، والنهي والوالي.
فإن رأى كاتب أن بيده قلما أو صحيفة فإنه قد أمن من الفقر، بخدمة ملك، والقلم قيم كل شيء، وقيل القلم ولد كاتب.
ومن رأى: أنه أصاب قلماً فإنه يصيب علماً، فإن كتب به كان ذلك القلم في معنى ما كتب به من العلوم، والقلم ولاية.
ومن رأى: بيده قلماً وإلى جانبه قلم فإنه أخاً يجتمع به، وإن كانت أمه حاملاً وضعت أخاً، والأقلام كفالة لمن رآها.
ومن رأى: بيده قلماً وأخذه من سلطان فإنه ينال رفعة وأمراً نافذاً، والقلم مع المحبرة ولد ذكر، والقلم يدل على يمين يقسم بها من رآه بيده، لقوله تعالى: ” ن والقلم وما يسطرون ” .
وإن رأى الكاتب أنه حدث بقلمه حادث، فإن تأويله في معيشته وحرفته. وربما دل القطع على السكة والأصابع ثيرانها، والقلم يدل على السخاء والكرم، أو على الظفر بالأعداء.
ورؤيا قلم القدرة في المنام يدل على يمين يحلفها. وربما دلت رؤيته على العلم والحفظ والصناعة الجليلة. وربما دلت على العمر الطويل والرزق.
خليل بن شاهين الظاهري
رؤيا القلم
من رأى قلم القدرة وهو يكتب في اللوح المحفوظ وفسر قراءة الكتابة فإن الرؤية تكون كما هي مكتوبة، وإن لم يفسر الكتابة فإنه يكون متفكراً في خلق الله، ورؤية القلم ما لم يكن فيه حادث فهي جيدة، وإن كان فيه حادث فهو تشوش خاطر أو تعطيل ما يقصده من أمور الدنيا وأما أقلام الكتابة فلها تأويلات، فمن رأى أن بيده قلما يرزقه الله تعالى ولداً عالماً فاضلاً وقيل إنه وظيفة وقيل علم لقوله تعالى ” علم بالقلم ” الآية وإن رآه وهو يكتب به فهو مشي حال وقضاء حاجة
ومن رأى: به ما يعيبه فهو ضد ذلك
ومن رأى: أن يكتب ولا يظهر أثر كتابته فإنه إن كان صاحب منصب عزل عنه وقيل أمره لا ينفذ، وقد رأى بعض الأعيان أن بيده أربعة أقلام فعبرت بأربعة وظائف وكان الأمر كذلك
ومن رأى: بيده عدة أقلام فهو خير على كل حال
ومن رأى: أنه يبرى قلما وأتم برايته يكون مسدداً في أموره، وإن عسرت عليه برايته يكون بضد ذلك
ومن رأى: أنه يمد قلما من دواة مجهولة فإنه يرتكب فاحشة
ومن رأى: أنه زوج قلما إلى قلم ففيه وجهان: إما أن يولد له ولدان أو يأتيه أخ
ومن رأى: أن قلمه ضاع أو سرق أو باعه أو كسر فلا خير فيه ويكون التعبير على قدر حسب الرائي
ومن رأى: أنه يكتب بقلم وهو أمي فلا خير فيه، وربما يدل على قرب وفاته
وقال الإمام جعفر الصادق رضي الله عنه: رؤية القلم تؤول على سبعة أوجه: حكمة وأمر وعلم وأبهة وولاية

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*